بعض الأسباب التي تؤدي إلى ثر المني

بعض الأسباب التي تؤدي إلى ثر المني

ثر المني
خروج غير عادي للمني، ويمكن حدوثه في الليل أو أثناء التغوط أو عند ازدياد الرغبة الجنسية أو عند تهيج الأعضاء الجنسية، وهو لا يشكل مصدر قلق ولا أي اضطراب صحي طالما ظل الخروج معتدلاً،وليست تعبيراً عن القوة أو الضعف الجنسي.ونز المني والقذف الليلي هما مضاعفات طبية أخرى يمكن أن تنشأ في حالة الرجال. وهذه الحالة الطبية تكون أكثر شيوعا في الرجال الذين ليسوا ناشطين جنسيا.
اسباب ثر المني
ثر المني بحد ذاته مرض نادر ويمكن الحديث عنه للطبيب لأنه لا يدعوا للخجل ، يجب أن تكون حرارة الخصيتين،أقل من درجة حرارة الجسم. عندما تزيد حرارتها عن طريق الاستحمام بالماء الساخن، سيتم إفراز المنويات في الليل، لأن توريد المنويات تصبح معطوبا.
هناك بعض الأسباب الأخرى التي تؤدي إلى ثر المني أيضا:
- الإعياء والتعب الشديدين
- كثرة الاستمناء
- ضيق القلفة
- إذا كنت تنام ليلا دافئاً جدا، إما بالنوم بطانية كهربائية تعيين على ارتفاع الحرارة ، فإن الخصيتين سوف تفرز المنويات في اليوم التالي.
- وهناك سبب آخر هو التحفيز الجنسي المرئي أو النفسي.
- التغذية الغنية بالبروتين هي سبب آخر. اتباع نظام غذائي عالي البروتين، استخدام البيض قد يؤدي إلى نز المني.
- الإفراط في الاستمناء أو الجنس يسبب نز المني. ويمكن أن ينتج أيضاً عند عدم كفاءة الجهاز الهضمي والضعف العام. والإلتهابات المختلفة
أعراض ثر المني
1- يرافق معظم أعراض الامراض العصبية مثل فقدان الذاكرة أو الصرع أو الخبل.
2- شحوب وهبوط في الحالة المعنوية و التعب.
3- عدم القيام بالواجبات اليومية و عدم التركيز.
4-سوداوية وتغير الشعور الجنسي، مثل كره الجنس الآخر وعدم القدرة الجنسية.
5- العزلة و عدم حب الإختلاط بالناس
6- الإمساك
7- فقدان الشهية
8- رغبة متكررة للتبول
9- معاناة من هزة الجماع غير طوعية
10 – الحكة المثيرة حول الأعضاء التناسلية
تشخيص ثر المني
إن إخراج سائل آبيض رمادي لأسباب بسيطة، آو قد يكون ناجماً عن خلل في الكلية أو المثانة أو التهابات موضعية ، ولا يتقرر المرض إلا بفحص السائل تحت المجهر ورؤية الخلايا المنوية .
علاج ثر المني
لا داعي للعلاج ويشفى ذاتياً. توصف عادة العلاجات عن طريق تحليل السبب الجذري للمشكلة. وفيما يلي بعض العلاجات الأفضل الموصى بها لعلاج حالة نز المني.
1- اتباع نظام غذائي متوازن مهم لعلاج نز المني. وينصح المرضى الذين يعانون من هذا الاضطراب بتناول نظام غذائي غني بالخضروات الغذائية والفواكه. تشمل الفواكه الموصى بها من قبل الممارسين الصحيين البرقوق والليمون والأناناس والأفوكادو.
2- ينصح بالحد من أو وقف التدخين وتناول الكحول. إن اتباع أسلوب حياة صحي يقلل من خطر الأمراض المعدية ويحسن إنتاج المنويات في السائل المنوي.
3- وممارسة تقنيات الاسترخاء مثل اليوغا هو علاج آخر آمن لنز المني. وهو تدبير علاجي ممتازة لتخفيف الإجهاد، والاكتئاب والقلق. فعل تمارين التنفس العميق العادية من اليوغا تساعد في تحسين الرفاه الشخصي.
مزايا تسليط الضوء على ممارسة تمارين اليوغا تشمل المرونة وتحسين العضلات، زيادة قوة وتجديد خلايا الجسم. ٤- تدليك الجسم بزيت مرخي هو علاج آمن لنز المني. القيام بتدليك الجسم جيدا مع الزيوت العشبية يحسن الدورة الدموية من خلال الخروج من الجسم ويساعد في تحقيق السيطرة التامة على الانتصاب.
4تخفيف آلام الجسم، وزيادة إنتاج الطاقة الخلوية، وتحسين وظيفة الجهاز العصبي المركزي وتعزيز مرونة المفاصل والعضلات من الفوائد البارزة الأخرى للقيام الجسم تدليك بالزيوت العشبية.
5- الحفاظ على فجوة ثلاثة أيام متتالية بعد كل قذف هو أسلوب طبيعي لعلاج خطر نز المني. هذه الطريقة الطبيعية يمكن أن تكون مفيدة جدا لعلاج مشاكل العقم. وينصح المرضى الذين يعانون من نز المني المزمن بتجنب تناول المواد الغذائية المرة والحارة والحمضية.
6- توفير درجة الحرارة المناسبة في منطقة الخصية هو علاج طبيعي موصى بها لنز المني. ارتداء الملابس الداخلية الضيقة هي واحدة من بين الأسباب الشائعة لمشكلة نز المني. وينصح المرضى على ارتداء أثواب فضفاضة بحيث توفر المناخ المحيط للخصيتين.
7- خفض وزن الجسم من شخص هو علاج آمن لمشكلة نز المني. القيام بالتمارين العادية، استبدال الأرز بالقمح، استهلاك الأطعمة االتي تحرق لدهون بسرعة مثل التفاح، الليتشي، القرع المر والمانجو وبعض الطرق الفعالة لتقليل وزن الجسم. أخذ حمام بارد قبل الذهاب إلى الفراش هو آخر علاج لمشاكل نز المني. يجعلك تشعر بالنشاط وتسرع في النوم . قراءة الكتب الجيدة قبل الذهاب إلى الفراش، ومشاهدة أشرطة الفيديو جيدة، تناول المكملات العشبية مثل اشواغاندا وتفريغ المثانة قبل النوم هي الأخرى تدابير آمنة لعلاج نز المني.
التعايش مع ثر المني
بعض الطرق التي تخفف من ثر المني :
- قراءة الكتب الجيدة
- الاستحمام بالماء البارد
- الاستماع إلى الموسيقى المهدئة
- تجنب ارتداء الملابس الضيقة عند النوم
- تحويل الذهن و التفكير إلى أنشطة أخرى تهتم بها
- المحافظة على نظام غذائي جيد
- ممارسة التمارين الرياضية باستمرار و اليوغا
- شرب عصير مصنوع من الفواكه الطبيعية، مثل الأناناس والبرقوق

لا تعليقات

اترك تعليق على المقال